قال ابن القيم:إذا جرى على العبد مقدور يكرهه؛ فله فيه ستة مشاهد:أحدها: مشهد التوحيد، وأن الله هو الذي قدره وشاءه وخلقه، وما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن.الثاني: مشهد العدل، وأنه ماض فيه حكمه عدل فيه قضاؤه.الثالث: مشهد الرحمة، وأن رحمته في هذا المقدر غالبة لغضبه وانتقامه، ورحمته حشوه.الرابع: مشهد الحكمة، وأن حكمته سبحانه اقتضت ذلك لم يقدره سدى ولا قضاه عبثا.الخامس: مشهد الحمد، وأن له سبحانه الحمد التام على ذلك من جميع وجوهه.السادس: مشهد العبودية، وأنه عبد محض من كل وجه تجري عليه أحكام سيده وأقضيته بحكم كونه ملكه وعبده، فيصرفه تحت أحكامه القدرية كما يصرفه تحت أحكامه الدينية، فهو محل لجريان هذه الأحكام عليه.

قال ابن القيم:إذا جرى على العبد مقدور يكرهه؛ فله فيه ستة مشاهد:أحدها: مشهد التوحيد، وأن الله هو الذي قدره وشاءه وخلقه، وما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن.الثاني: مشهد العدل، وأنه ماض فيه حكمه عدل فيه قضاؤه.الثالث: مشهد الرحمة، وأن رحمته في هذا المقدر غالبة لغضبه وانتقامه، ورحمته حشوه.الرابع: مشهد الحكمة، وأن حكمته سبحانه اقتضت ذلك لم يقدره سدى ولا قضاه عبثا.الخامس: مشهد الحمد، وأن له سبحانه الحمد التام على ذلك من جميع وجوهه.السادس: مشهد العبودية، وأنه عبد محض من كل وجه تجري عليه أحكام سيده وأقضيته بحكم كونه ملكه وعبده، فيصرفه تحت أحكامه القدرية كما يصرفه تحت أحكامه الدينية، فهو محل لجريان هذه الأحكام عليه.

السادسة صباحا بتوقيت مدينة ميلة وضواحيها يرفع صوت الحق لصلاة الفجر تقبل الله صلاة الجميع بمزيد من المغفرة والاجر زالثواب

رسالة يوسف بن تاشفين إلى الفونس السادس قبل معركة الزلاقة ”من أمير المسلمين يوسف ابن تاسفينإلى ملك الروم ألفونسو السادس ، سلام على اتبع الهدى وبعد، بلغنا أنك دعوت أن يكون لك سفنًا تعبر بها إلينا، فقد عبرنا إليك ، وستعلم عاقبة دعائك ، وما دعاء الكافرين إلا في ضلال ، وإني أعرض عليك الإسلام ، أو الجزية عن يد وأنت صاغر، أو الحرب ، ولا أؤجلك إلا لثلاث " المصدر / مائة من عظماء أمة الإسلام جهاد الترباني

رسالة يوسف بن تاشفين إلى الفونس السادس قبل معركة الزلاقة ”من أمير المسلمين يوسف ابن تاسفينإلى ملك الروم ألفونسو السادس ، سلام على اتبع الهدى وبعد، بلغنا أنك دعوت أن يكون لك سفنًا تعبر بها إلينا، فقد عبرنا إليك ، وستعلم عاقبة دعائك ، وما دعاء الكافرين إلا في ضلال ، وإني أعرض عليك الإسلام ، أو الجزية عن يد وأنت صاغر، أو الحرب ، ولا أؤجلك إلا لثلاث " المصدر / مائة من عظماء أمة الإسلام جهاد الترباني

check Icon تم نسخ الرابط بنجاح