يا الله..أتمنى هذه المرة يا الله أن يكون عِوَضك سهلًا يسيرًا، لا كفاح لأناله، ولا طول إبحارٍ في سبيله، فقد أبحرت كثيرًا ضد التيار لأجل أشياء كنت أظنها تستحق، وظللت مُمسِكًا بحبالها حتى جُرِحَت، ولم أكن يومًا أظن أنه سينتهي بي الحال أن أسألك عنها عِوضًا، ولكنها مشيئتك أن تكشف لنا الأمور في التوقيت الذي تريد، وحاشاك أن تصرف عنَّا إلا الشرور، ولكنه القلب، وأنت أعلمُ بِصَنعتك..كل ما أرجوه هذه المرة أن يأتيني رزقك كمكافأة جميلة يسيرة، لا عناء بطريقها، ولا بكاء خشية فقدانها، وألا تجعلني بعدها أُبحر أميالًا أخرى في اتجاهات خاطئة، وأن تُعلِّمني أن أدَّخر قُواي للشكر على عطاياك اللطيفة بعد الصبر الطويل، فصبري وإن لم يكن جميلًا فقد كان طويلًا، وأنت العليم، آتيكَ لاستودع على بابك طول صبري، لتجعل نصرك الذي تُعِدُه لقلبي عظيمًا، لا على قدري بل على قدرك أنت..!!

إن في القلب شعث لا يلمُّه إلا الإقبال على الله.وعليه وحشة لا يزيلها إلا الأنس به في خلوته.وفيه حزنٌ لا يُذهِبه إلا السُرور بمعرفته، وصدق معاملته.وفيه قلقٌ لا يسكنه إلا الاجتماع عليه، والفرار منه إليه.وفيه نيران حسرات لا يطفئها إلا الرضا بأمره ونهيه وقضائه، ومعانقة الصبر على ذلك إلى وقت لقائه.وفيه طلبٌ شديد لا يقف دون أن يكون هو وحده -سبحانه- المطلوب.وفيه فاقةٌ [عوز] لا يسدها إلا محبته ودوام ذكره والإخلاص له، ولو أُعطي الدنيا وما فيها لم تسد تلك الفاقة أبدًا!— ابن القيم.

#الصبر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا أذى ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه ) رواه البخاري #براعم_الايمان #من_القلب_للقلب #خيمه_الاصدقاء

#المختلين ضاقت علي كانها تابوت لكنما يأبى الرجاء يموت والصبر يعرف من انا منذ الصبا وشم له في اضلعي منحوت #شعراء_فلسطين

عـزّ اللقاءُ وفاض الشـوقُ بُركانا والروح تهفو وقلبي صار ولهـاناما أصعب الصبر إن ضاقت مسالِكُهُ وأصعب الخطب ما إن كان حـرمانامالي سوى النجم في ليلي أسامِرُهُ هو الرفيــق له بالفضـل عرفــانا فيا نسيم الهوى أبلــغ أحبّتنــا مــرُّ الصبابة بالأشواق أضنـانا أدعو من القلب رب الكون يجمعنا فيأتيَ اليــوم نلقــاهُ ويلقــانا

"اللهم جبرا لقلبي و روحي، اللهم أرني الفرح في كل ما أريد، يارب العوض الجميل بعد الصبر الطويل، اللهم دربا لا تضيق به الحياة وقلبًا لا يزول منه الأمل، يارب إزرع في قلبي راحة دائمة وأملاً لا يخيب، اللهم إرزقني فرحة تعوض قلبي عن كل ما فات".

الصبر هو حبس النفس عن التسخط بالمقدور ، وحبس اللسان عن الشكوى ، وحبس الجوارح عن المعصية ، كاللطم ، وشق الثياب ، ونتف الشعر ونحو ذلك

check Icon تم نسخ الرابط بنجاح